U3F1ZWV6ZTEzNjEzMjEyODI1NTIzX0ZyZWU4NTg4MzkxNzk2NDA1

رواية قلبي ولكن الفصل العشرون 20 بقلم ماهي احمد

 رواية قلبي ولكن الفصل العشرون 20 بقلم ماهي احمد

 رواية قلبي ولكن البارت العشرون

 رواية قلبي ولكن الجزء العشرون

رواية قلبي ولكن الفصل العشرون 20 بقلم ماهي احمد

 رواية قلبي ولكن الحلقة العشرون

غيث: اتفقنا ياصبا 
رحمه : اتفقنا ياغيث ❤️
غيث اخد شنطه صغيره معاه وركب عربيته ومشي  وأول حاجه عملها فتح الموقع وجاي يكتب في الكومنتات لعدي بيبص لقي عدي كاتبله كومنت 
غيث داخل بأكونت fake وعليه صوره البطله بتاعت الفيديو وقاله 
غيث: If you want to meet me, I will take my money in advance 
(اذا حابب تقابلني انا باخد فلوسي مقدم )
عدي وقتها كان نايم علي السرير وفاتح اللاب توب واول ما سمع ال notifications ( الاشعارات )  راح قام بسرعه واتعدل  وقرا ال comment بتاعت غيث 
عدي رد بسرعه وقاله 
If your price is expensive, I will not be able to pay you much
( لو سعرك غالي مش هعرف ادفعلك كتير ) 
غيث وقتها عرف المكان  اللي عدي عايزهم يتقابلوه فيه و اول ما قري الكومنت  وعرف هيتقابلوه فين راح رد عليه  وعملوا الايموشن ده 💔💔
عدي وقتها فهم انه خلاص غيث  هيجيله في الطريق راح بسرعه ابتدي يلبس الjacket الاسود الجلد بتاعه وحط الخوذه عليه وركب الموتوسيكل بتاعه ومشي عشان يقابل غيث 
بقلمي مآآهي آآحمد
غيث: طول الطريق وهو في العربيه بقي يفكر ليه عمو يعمل كده ليه؟  اي اللي حصل لكل ده ؟ ازاي يقتل ابوه وامه ؟ كان عنده اسئله كتييييره اوي نفسه يعرف اجابتها من عمه وبعدها يقتله بدم بارد
---------------------------------------------------------------
(في نفس الوقت في مصر  ) 
الباب بيخبط عند ندا بيست رحمه 
ندا: ايوه ثانيه واحده 
ندا فتحت بتبص لاقيته مروان  
ندا: اهلا مروان ازيك
مروان : انتي عامله اي ياندا اخبارك ايه 
ندا : الحمدلله يامروان انا تمام كويسه اتفضل ادخل 
مروان دخل وقعد 
مروان : ندا انا مش هطول عليكي بس انا كنت محتاج اعرف مكان رحمه 
ندا: ليه يامروان
مروان : كنت عايز اروحلها عشان اتطمن عليها وكمان هاخدك معايا عشان كلنا نكون حواليها في الظروف اللي بتمر بيها دي 
ندا: بس رحمه معاها كل اللي هي بتحبهم يامروان ومافتكرش ابدا دلوقتي انها محتجالنا 
مروان : انا .. بس كنت بقول اني  موجود وانتي كمان تكوني  موجوده لو هي احتاجتنا او حاجه 
ندا: هي فعلا محتجاني بس محتجاني عشان اخد بالي من فيصل الطفل الصغير اللي جه معاها من اخر مهمه 
والطفل ده معايا هنا ومش هقدر اسيبه ابدا لان اني انا براعيه لحد ما رحمه ترجع 
مروان : طيب ممكن تقوليلي عنوانها فين انا عارف انها مسافره تتعالج في تركيا وانا كده كده كنت مسافر فقولت اطمن عليها مش اكتر 
ندا ابتسمت لمروان وقالتله 
ندا : حاضر هديك عنوان المستشفي اللي بتتعالج فيها بس يامروان عايزه اقولك علي حاجه رحمه قلبها مشغول بحد تاني 
مروان بص في الارض وقلها 
مروان : عارف ياندا .. عارف 😔
بقلمي مآآهي آآحمد
------------------------------------------------------------------
( في نفس الوقت ) 
عدي اخيرا قابل غيث وبقوا سوا 
عدي اول ما شاف غيث سلم عليه وغيث اخد عدي في حضنه من كتر ما كان واحشه جدا 
عدي: ليك وحشه ياكبير 
غيث: ايه اللي عمل فيك كده ده انت متشلفط
عدي: دي حكايه كبيره لما نقعد بس هنتكلم واحكيلك علي كل حاجه ياغيث
عدي قعد هو وغيث في مكان فوق جبل عالي وقف عربيته علي الحافه يادوبك وبقوا باصين تحت هما الاتنين 
عدي : انا عايزك معايا ياغيث .. عايزك جنبي انا طول عمرى واقف جنبك من حقي دلوقتي انك تكون معايا علي اي وضع
غيث: من امتي في ما بينا مقدمات ياعدي ماتقول في اي علي طول 
عدي ابتدى يحكي لغيث كل اللي حصل حرفيا بينه وبين ورد واللي ابو عمار عمله فيه ولو مافجروش الاستاد هيقتل ورد 
غيث: غمض عيونه والتنهيده بقت طالعه من قلبه بغيظ شديد لعمه وقال 
غيث: اذا كان هاين عليه يقتل بنته مش هيقتل اخوه 
عدي: مين اللي قتل اخوه أنا مش فاهم حاجه ياغيث فهمني 
غيث ابتدي يحكي كل حاجه لعدي حرفيا وانه عرف ان ابوه ماماتش علي ايد ظباط الجيش وكل ده كان لعبه من ابو عمار 
عدي: يعني اي ياغيث الكلام ده 
غيث: يعني فوء ياعدي احنا انضحك علينا كل اللي كنا بنؤمن بيه طلع في الهوا مافيش حاجه من اللي بيقولوهالنا صح بياخدونا عيال صغيره عشان يغسلوا دماغنا ويمشونا زي ما هما عايزين 
عدي وقف قدام غيث وقاله 
عدي : يعني ايه ياغيث الكلام ده يعني مش هتنفذ اللي ابو عمار عايزه عشان ننقذ ورد 
غيث: ومين قالك ان احنا لو نفذنا اللي ابو عمار عايزه ورد هتعيش ابو عمار واخد ورد وسيله مش اكتر عشان يضغط عليك  بورد مش اكتر 
عدي : يعني مش هتساعدني 
غيث: انا مش ناوي اغلط غلط زمان تاني ياعدي احنا هنقتل الاف عشان ورد 
عدي: ما هو لو كان هيقتل صبا كنت موت الدنيا كلها عشانها وبعدها 
عدي مسك غيث من هدومه وشده لي وقاله 
عدي: انا عمرى ما طلبت منك طلب دايما انت اللي بتطلب وانا اللي بنفذ بس المره دي انا محتاج انك تنفذ الطلب ده عشاني 
غيث نزل ايد عدي من عليه وقاله 
غيث: اسمعني ياعدي 
عدي: ( صوته بقي عالي اوي وبقي متعصب جدا وقاله ) مش هسمع حاجه ياغيث مش عايز اسمع عايزك توافق وبس
غيث: ولو موافقتش ياعدي 
عدي: يبقي انت من اللحظه دي عدوي ياغيث وهعرف ازاي افجر الاستاد بطريقتي 
عدي ساب غيث وركب الموتوسيكل بتاعه ومشي 
غيث: عدي .. عدي استني ياغبي 
غيث بقي ينادي علي عدي بس للاسف عدي كان معمي مكانش عايز يشوف ولا يسمع اي حاجه غير ان غيث لازم يفجر الاستاد عشان ينقذ ورد مش اكتر 
عدي يادوبك مشي من هنا وغيث بيبص لقي اللي ضربه في ضهره بالصاعق الكهربائي اغم عليه في ساعتها محسش بنفسه الا وهو متربط وجردل المايه بيتحدف علي وشه 
ابو عمار: اخيرا وقعت في ملعبي ياغيث اخيرا بقيت في ايدي 
بقلمي مآآهي آآحمد
غيث: _____________
ابو عمار : مابتردش ليه هي القطه كلت لسانك ولا ايه 😏
غيث: ______________
ابو عمار : ما ترد .. انطق قولي الارقام التلسلسليه للقنبله 
غيث: انت فعلا من غيري ولا حاجه يا ابو عمار 
ابو عمار : انا اللي غبي عشان اعتمدت عليك في كل شىء 
غيث: انت فعلا غبي بس مش عشان اعتمدت عليا لاء عشان كنت فاكر اني هفضل مخدوع طول عمرى ومش هعرف في يوم ان انت اللي قتلت ابويا وامي مش الظباط زي ما كنت مفهمني
ابو عمار: مين اللي قالك الكلام الفارغ ده ياغيث 
قعادك مع البت بت اللواء خلاك تشك في عمك
غيث: ههه عمي .. قصدك قاتل ابويا وامي 
ابو عمار : ابوك وامك اتقتلوا علي ايد الظابط فعلا انا اه كان في مشاكل بيني وبين ابوك بس الظباط اللي قتلوه انا ماليش يد في قتلهم بس مش هنكر اني كنت عايزه يموت عشان كانما بينا قدام اهل سينا كلهم ان احنا ضعفا عيله الكاشف كانت ضعيفه بسبب ابوك .. ابوك لما اتقتل امك جريت عليه واخدت رصاصه موتتها هي كمان 
انا مابكدبش عليك ياغيث انا بقول الحقيقه روح شوف مين اللي ضحك عليك ومفهمك غلط 
غيث: انا اول مره في حياتي افهم صح انت السبب في كل مصيبه بتحصلي انت السبب في كل حاجه وحشه عملتها وكل ظابط قتلته بدم بارد من غير اي ذنب 
ابو عمار : لأخر مره هقولك ياغيث انا اه كنت بتمني اني ابوك يموت واه حطيته في وش المدفع وممكن انا السبب اني خليت الظابط يقتله بس رغم كل ده الظباط هما اللي قتلوه مش انا انت فاهم 😡
غيث: والمفروض اصدق كلامك ده 
ابو عمار: بكره لما تفوء من حب بنت اللواء هتعرف ان كلامي كله صح ياغيث 
انت دلوقتي لازم تقولي الرقم التسلسلي للقنبله وفورا 
غيث: ولو ماقولتلكش هتعمل ايه 
ابو عمار بسرعه فتح الشاشه اللي قدام غيث بيبص مالقاش حد نايم علي السرير والسرير فاضي والراجل اللي كان بيحرس ورد مرمي في الارض 
ابو عمار : يعني ايه .. انا مش فاهم حاجه فين ورد 
----------------------------------------
Flash back 
عدي: يعني ايه مش هتساعدني 
غيث: انا لايمكن اساعدك في انك تقتل الاااف عشان ورد 
عدي : مسك غيث من هدومه وقربه لي وقاله طيب انا بقي هتصرف واعمل حسابك انت من النهارده عدوي 
وقتها غيث كان عارف ان رجاله ابو عمار ماشيه ورا عدي و بتسمع وتشوف كل كلمه هما بيقولوها ووقتها غيث حط فلاشه في جيب عدي و كان مسجل صوته في فلاشه وبيقول فيها 
عدي طالما بعتلي علي الموقع ده يبقي انت في مصيبه وطالما انت حر  يبقي ورد هي اللي في خطر عشان كده انا هخلي انتباه ابو عمار كله معايا وعايزك وقتها تنقذ ورد من اللي هي فيه 
وقتها عدي حس بغيث وهو بيحطله الفلاشه في جيبه  وغيث بصله نظره عدي فهمه علي طول وراح مكمل كلامه ومشي وسمع كل كلمه غيث قالهاله في الفلاشه وطبعا محدش من رجاله ابو عمار مشي ورا غيث لانه كان كان كل اللي يهمهم هو غيث 
ابو عمار : اول ما عرف كده قال يا ابن الكلببببب 
بكره تندم ياغيث 😳😳
غيث: انت اللي هتندم حالا يا ابو عمار علي كل اللي عملته فيا زمان 
يُتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي فصول الرواية اضغط على رواية (قلبي ولكن)
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة