U3F1ZWV6ZTEzNjEzMjEyODI1NTIzX0ZyZWU4NTg4MzkxNzk2NDA1

رواية قلبي ولكن الفصل الثامن 8 بقلم ماهي احمد

 رواية قلبي ولكن الفصل الثامن 8 بقلم ماهي احمد

 رواية قلبي ولكن البارت الثامن

 رواية قلبي ولكن الجزء الثامن

رواية قلبي ولكن الفصل الثامن 8 بقلم ماهي احمد

 رواية قلبي ولكن الحلقة الثامنة


صبا: اتجوزها ياغيث 
غيث: اتجوزها 💔😔
صبا بعدت عنه وقالتله 
صبا: ايوه اتجوزها انتوا لايقين علي بعض جدا هي بنت عمك وبرضايا او غصب عني فا انت كده كده هتتجوزها 
بقلمي مآآهي آآحمد
غيث: مين قالك كده ياصبا قولتلم الف مره بكلمه واحده منك بس ( وغيث لسه هيكمل كلامه ) صبا قطعت كلامه وقالتله وانا كلمتي اني بقولك اتجوزها 
غيث مسك صبا من وسطها وشدها لي وقرب منها وسند جبينه علي جبينها وقلها وهو مشاعره كلها واضحه في عنيه وقلها 
غيث: ( بينهج من كتر قربها لي وقلها) قوليلي انك مابتحبنيش .. 
صبا : ( بتنهج ورعشه في صوتها ) غيث انت .. انت .. بتعمل ايه 
غيث قربها منه اكتر ورجع شعرها لورا بصوابعه وفتحلها زرار البيجامه اللي لابسها 
صبا اتنهدت وغمضت عنيها وبتتكلم بصعوبه 
صبا: ( بصوت واطي يادوبك مسموع ونهجه في كلامها )غيث ماينفعش 
غيث فتحلها الزرار التاني وهو لامس جبينه بجبينها وقلها 
غيث: ( بنهجه في صوته )  هو اي اللي ماينفعش ياصبا .. ها .. اي هو اللي ما ينفعش 
صبا غمضت عنيها اكتر واديته ضهرها وجت تمشي مسكها من كف ايديها وقربها لحضنه اكتر وبقي حاضنها من ضهرها والمرايه كانت قدامهم 
غيث: بيبص في المرايه هو وصبا وقلها 
غيث:( قرب من ودن صبا وهمس في ودنها  )  بصي ياصبا شايفه ايه في المرايه انا وانتي نشبه بعض اوي ممكن ظروفنا مختلفه بس روحنا واحده 
غيث وهو بيكلم في ودن صبا كان بيلمس بأيديه علي دراعها وبالراحه اوي خلعها جاكيت البيجامه وقع في الارض وبقي يلمس جسم صبا  بصوابعه بالراحه اوي لحد ما نزل علي صدرها ووقتها حط ايده علي قلبها وحس بدقات قلب صبا لقي قلبها بيدق بسرعه اوي لدرجه غريبه وهي من كتر ما مشاعرها باينه كانت بتنهج بدرجه فظيعه 
غيث بصلها كده وهي مغمضه عنيها  وشاور علي قلبها وقلها 
غيث: انا هنا ياصبا .. انا جواكي ماتطلعنيش بره المكان ده ابدا 
غيث بعدها لف صبا وبقي وشه في وشها وابتدي يبوس خدها ويقرب واحده واحده من شفايفها ولسه هيلمس شفايفها صبا فتحت عنيها بسرعه وزقت غيث لورا وقالتله 
صبا : ابعد عني ماتلمسنيش 
غيث: صبا انتي بتعملي كده ليه 
صبا : عشان انا عمرى ما هخلي واحد زيك يلمسني في يوم احنا عمرنا ما كنا روح واحده زي ما بتقول 
غيث: صبا انتي بتكذبي عليا ولا علي نفسك انتي عارفه كويس اوي انك بتحبيني 
صبا: انت اللي واهم نفسك اني بحبك انا عمرى ما قولتلك اني بحبك
غيث: من غير ما تقولي تصرفاتك كلها بتقول انك بتحبيني
صبا: احب اقولك انك غلطان عقلك المريض هو اللي صورلك كده 
غيث: يعني ده اخر كلام عندك 
صبا  ودت وشها الناحيه التانيه ومسحت دموعها قبل ما غيث يشوفها وقالتله وهي مدياله ضهرها 
صبا : ايوه اخر كلام عندي 
غيث: مش هصدق غير لما تقوليها في وشي قوليلي في وشي وعنيكي في عنيا انك مابتحبنيش ياصبا 
صبا لسه مديه ضهرها لغيث 
غيث: لو عايزاني فعلا اتجوز ورد بصيلي وقوليها ياصبا قولي انك مش بتحبيني ياصبا 
صبا : ____________
غيث: ساكته ليه ماتنطقي .. شوفتي بقي انك بتحبيني 
صبا : لفت وشها لغيث وبصت في عنيه وقالتله انا مش بس مابحبكش انا بكرهك ياغيث عارف يعني ايه بكرهك 
صبا زي ماتكون جابت خنجر وضربت بيه غيث في قلبه وقتها غيث ملامحه كلها اتغيرت وبصلها وهو مكسور وقلها 
غيث: انا موت امي وابويا ماكسرنيش زي ما كنتي كسرتيني دلوقتي ياصبا 
بقلمي مآآهي آآحمد
غيث طلع بره الاوضه ورزع الباب ورا صبا وقتها اتنفضت وغمضت عنيها وسمعت غيث بيقول لعمه 
غيث: هنكتب اكتب الكتاب امتي ياعمي 
ابو عمار : ومالك مستعجل كده ليه ياغيث 
غيث: خير البر عاجله وطالما كده كده هتجوز ورد يبقي النهارده احسن من بكره 
بقلمي مآآهي آآحمد 
ابو عمار : الجواز هيبقي بكره بأذن المولي عشان الضيوف تقدر تيجي وكمان انا عايز اعمل لبنتي فرح المنطقه كلها تحكي عنه دي اول فرحتي 
غيث: اللي تشوفوه ياعمي 
__________________________
عدي: ورد .. ياورد 
ورد : بسم الله الرحمن الرحيم انت بتطلعلي منين 
عدي : برضوا مصممه تتجوزي غيث 
ورد : وانت مالك حاشر نفسك ليه في حاجه ماتخصكش 
عدي نط من الشباك ودخل اوضه ورد 
عدى : يخصني ياورد انتي تخصيني 
عدي قرب من ورد وقلها 
عدي: انا عارف انك بتحبي غيث بس انتي طول عمرك عارفه ومتأكده ان غيث مابيحبكيش وعمره في يوم ما حبك 
عدي قرب من ورد اكتر وفكلها الطرحه اللي كانت لابساها ونزلهالها علي ورا وقلها 
عدي: حرام الجمال ده يدفن مع واحد مايقدروش
غيث مايعرفش انك مختلفه عن كل البنات ياورد مايعرفش انك عندك غمازه في خدك اليمين بتبان اوي لما تضحكي من قلبك بجد غيث مايعرفش انك عندك ٦ ضحكات 
ورد : انا عندي ٦ ضحكات 
عدي : اه طبعا انا خافظهم صم 
اول ضحكه لما اي حاجه سريعه بتضحكك 
والتانيه لما تضحكي بأدب ومكسوفه 
وتالت ضحكه لما ترسمي خطه وعايزه تنفذيها 
والضحكه الرابعه لما تتريقي علي نفسك 
والضحكه الخامسه لما تكوني غضبانه بتضحكي ضحكه صفرا وحزينه 
والضحكه الاخيره..  والضحكه الاخيره 
عدي اتنهد وبقي متردد في انه يقولها 
ورد قربت منه وقالتله 
ورد : قول ياعدي الضحكه الاخيره ايه 
عدي: الضحكه الاخيره ياورد لما بتتكلمي عن غيث بحس ان مش وشك  بس اللي بيضحك لاء قلبك هو اللي بيضحك 
ورد : للدرجه دي ياعدي حافظ تفاصيلي اوي كده 😊
عدي: انا عمرى ما كنت حافظ تفاصيل حد زي ما انا حافظ تفاصيلك ياورد 
ورد : انا اول مره في حياتي اسمع كلام حلو من حد ياعدي دايما بشوف التكشيره من غيث ودايما ابويا بيشخط ويؤمر في امي مش اكتر 
عدي: عشان عمرك ماشوفتيني ياورد لو في يوم شوفتيني بقلبك زي ما شوفتيني بعنيكي كانت حياتنا اتغيرت من زمان 
ابو ورد : ( بيخبط علي الباب ) افتحي ياورد قافله الباب عليكي ليه يابت 
ورد : يادي المصيبه انت هتوديني في داهيه 
عدي: ورد انا بحبك ❤️ يمكن عمرى ماقولتهالك بس دلوقتي لازم اقولهالك مش قادر اشوفك تبقي لحد غيري وافضل ساكت 
ابو ورد : ( بيخبط جامد ) ماتفتحي يابت بتعملي ايه كل ده جوه 
عدي: سمعاني ياورد 
ورد : طيب امشي دلوقتي مش وقته ابوس ايدك اطلع بره 
ابو ورد : لو مافتحتيش الباب هكسر الباب عليكي انتي فاهمه 😡
عدي: هشوفك النهارده الساعه ١٢ عند البحر عندي كلام كتييير عايز اقولهولك 
ورد : طيب طيب امشي بقي
عدي بسرعه طلع من الاوضه وابو ورد لسه هيكسر الباب ورد فتحت الباب بسرعه 
ابو ورد : انتي بتعملي ايه ده كله جوه ومابتفحيش الباب ليه 
ورد : كنت بغير هدومي ياابويا
ابو عمار بقي يبص في الاوضه يشوف فيها حد ولا لاء
ابو عمار: كل ده 
ورد : اصل .. اصل .. انت عارف اني خلاص هتجووز .. و .. ويابويا .. كنت. .. اصل انا كنت 
ابو عمار : مسك دراعها وقلها كنتي ايه انطقي 
ورد : كنت بعمل حاجه لازم العروسه تعملها قبل ما تتجوز خلاص 
ابو عماار : ااااه فهمت .. طيب اسمعي غيث وافق علي جوازكم اخيرا انا عايزك لما تتجوزوا تجننيه تشغليه تبعدي غنه ام اربعه واربعين دي انتي فاهمه يابت انتي ولا لاء
ورد : بس غيث مابيحبنيش 
ابو عمار : بشطارتك انتي هتخليه يحبك انا قولتلك اهوه عايزك ترفعي راسي وتخليه تحت طوعك 
ورد : حاضر يابويا هحاول 
ابو عمار : مافيش هحاول فيه هخليه عجينه في ايدي 
ورد : حاضر يابويا حاضر 
__________________________________
ام ورد كل اللي في البيت كانوا بيباركولها لجواز ورد وصبا كانت تسمع كده وهي من جوه اوضتها وتبقي هتموت 
صبا : ( في نفسها ) ازاي تعملي كده ازاي تضحي بغيث لواحده غيرك 
صبا : ( في نفسها ) بس ده ارهابي قلبي واجعني لكن ..
صبا : انا لازم ارجع لبلدي في يوم وانا وغيث عمرنا ما هنبقي سوا 
صبا جواها حاجات كتير ومشاعر متلغبطه اكتر واكتر حاجه بتمنعها عن غيث انه ارهابي وبيقتل ناس مالهاش ذنب
__________________________
ام ورد : حد يقول للسنيوره اللي جوه ان عندنا فرح جوزها بكره ولازم تيجي تخدم في فرحه 
صبا سمعت كده بقت بتغلي من جواها ومره والباب بتاع كان لسه حد هيخبط عليه راحت طلعت 
صبا: انا جاهزه شوفي عايزه ايه وانا اعمله 
صبا ابتدت تشتغل في البيت طول اليوم حرفيا تعبت اوي اوي من كتر تعبها مابقيتش قادره تقف علي رجليها 
واخيرا الليل ليل وصبا كانت قاعده بره بترتاح شويه  جالها فيصل الطفل الصغير وقلها 
فيصل : زعلانه ليه انا مش بحب اشوفك زعلانه 
صبا : انا الدنيا كلها ضدي يافيصل 
( الطفل فيصل ): يعني ايه انا مش فاهم حاجه
صبا : اتنهدت وقالت كلام كبار سيبك مني انا قولي انت زعلان ليه 
فيصل : عشان النهارده عيد ميلادي ونفسي يكون عندي لعبه بس محدش جابلي لعبه 
صبا شالت فيصل واخدته في حضنها وباسته من خده وقالتله بس كده تعالي هعملك احلي لعبه .
صبا دخلت هي وفيصل اوضتها وابتدت تعمل لعبه لفيصل من القطن والقماش وخيطتها بالابره والخيط 
صبا : ها ايه رايك 
فيصل : بس ده ناقصله عنين 
صبا : بس كده هنجيب زرارين ونخيطهم ويبقي كده لي عنين 
ها .. عجبتك 
فيصل : حلوه اوي اوي انا بحبك اوي
صبا : حضنت فيصل وقالتله وانا كمان بحبك اوي يافيصل 
بقلمي مآآهي آآحمد
غيث وقتها دخل لقى صبا حاضنه فيصل مابصش عليها ولا اهتم ودخل اخد المسدس بتاعه من الدرج وطلع بره 
صبا : غيث .. غيث استني
بس غيث ساب صبا ومشي 
صبا طلعت غيث راح فين ومشيت وراه 
___________________________
عدي في نفس الوقت كان مستني عند الشجره اللي اتفق مع ورد انهم يتقابلوا فيها 
عدي فضل مستني ساعه في التانيه وورد ماجاتش كان كل امله انها تيجي وتقابله وتحس بيه وخلاص لسه هيمشي بيبص لقى ورد قدامه 
عدي: اتأخرتي ليه ياورد 
ورد : انا مكنتش هاجي انا معرفش ايه اللي خلاني اجي النهارده 
عدي: ممكن قلبك حس بيا اخيرا ياورد 
ورد : وانت كنت فين الوقت ده كله لما كنت قدامك طول السنين دي كلها ليه ماتكلمتش
عدي: كنت خايف ترفضيني 
ورد : ومش معني دلوقتي بقي اللي جاي تقول الكلام ده لسه مخافتش ياعدي جاي قبل ما اتجوز بيوم تقولي الكلام ده 
عدي: عشان في الحالتين ميت ياورد لو اتجوزتي غيث هموت ولو فضلت ساكت وكاتم حبك في قلبي برضوا هموت 
بس انا دلوقتي معنديش مانع ابدا اني اموت بس تبقي عارفه ان في حد حبك بكل كيانه في يوم 
ورد : انا اول مره حد يهتم بيا ياعدي انا مش عارفه اعمل ايه وانا عارفه ومتأكده ان غيث متجوزني غصب 
عدي: ارفضي ياور ارفضي انك تتجوزي غيث 
ورد: ده كان ابويا قتلني 
عدي: قرب من ورد وبقي وشها في وشه وقلها طيب تعالي ( ولسه هيكمل كلامه ) بيبصوا قدامهم لقوااا😳😳
يُتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي فصول الرواية اضغط على رواية (قلبي ولكن)
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة